المنتدى الرسمي للفنان مكسيم خليل | Maxim Khalil Fan Club
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ihttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gifhttp://download.mrkzy.com/e/1312_md_13421974871.gif

شاطر | 
 

 ماذا قال بسام كوسا عن "ما وراء الشمس"؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ندى الروح
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 303
تاريخ التسجيل : 01/05/2011

مُساهمةموضوع: ماذا قال بسام كوسا عن "ما وراء الشمس"؟   الخميس مايو 05, 2011 4:50 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

هو هامة مميّزة في سماء الدراما العربية، يهوى الإبداع، ولا يتوانى عن نقد كل ما يراه أو يشارك فيه فنياً. إنه بسام كوسا، فنان ناقد بامتياز. لذا، نراه مبدعاً في كل أعماله. وفي كل عام، يقدّم دوراً جديداً يزيده تألقاً في نظر المشاهد العربي. وكانت شخصية بدر التي جسّدها هذا الموسم في مسلسل «وراء الشمس» من أكثر الشخصيات الفنية التي أدّاها بصدق بالغ. «سيدتي» زارت بسام كوسا وتحدثت معه عن فنه وهمومه وآلامه وآماله في هذا الحوار:


- لننطلق من الحديث عن دورك الأهمّ هذا الموسم والذي شاركت فيه بمسلسل «وراء الشمس»، بدور ذلك الشخص المريض بالتوحّد والذي شغل الناس بصمته وسكوته وحركاته وتصرفاته. فما سبب نجاح هذه الشخصية. وكيف استطعت إيصالها للناس بهذه القوة والدقة؟

بسام متعجباً ومبتسماً: أحب أن أُحيل هذا السؤال إلى المؤلف والمنتج والمخرج. فهم الأجدر بالإجابة عليه بدقة. لقد أدّيت الدور وبذلت فيه جهداً. وهذا من واجبي كفنان يحترم المشاهد ويحب أن يقدّم شخصية معينة في عمل جديد.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

- لكن، بالتأكيد، أنت تعبت على الشخصية. وقيل إنك وصلت في أدائك لها للقمة حتى باتت حديث الناس؟

بصراحة، ليست هناك شخصية يمكن أن تصل في أدائها إلى الكمال. ولكن يمكن أن تقول إنني وصلت إلى درجة الإقناع. وطبعاً، لكل شخصية نؤديها آلية عمل ومرجعيات حسب طبيعتها. وشخصية بدر لها مرجعيات تندرج تحت مفهوم البحث عن مراجع وأطباء مختصين ومراكز طبية مشرفة على حالات مشابهة. وكان لزاماً عليّ كفنان أن أبذل جهداً مضاعفاً في سبيل معرفة مداخل هذه الشخصية الجديدة، كي

لا أقع في أيّ خطأ طبي بغضّ النظر عن الأداء الفني. لقد كنت حريصاً ألا أنتقد من قبل أي اختصاصي قد يعترض على بعض ما أدّيته في شخصية بدر المريض بالتوحّد. وبالتالي، كنت حريصاً على لقاء المعنيين بهذه الحالة. وقد جاءتني ردود أفعال عن الدور بعد أدائي له تثني على ما قدّمته، وذلك من قبل اختصاصيين وأطباء من سوريا ومن خارجها. ووصف الجميع ما أدّيته بأنه كان دقيقاً صحياً وطبياً. وهذا بالنسبة إليّ شيء جميل وإيجابي. وحمدت الله أن كل الجهد الذي بذل حقق النجاح ورضى المختصين قبل عامة المشاهدين

- رغم قلة حديث بدر في العمل إلا أنه حقّق النجاح. فكيف وصل الدورللناس على الرغم من كونه شبه صامت؟

بما أنك تسألني عن الدور، فهذا يعني أنه حقق النجاح ونال رضى المشاهدين. ولولا ذلك لما ترك أثراً في نفوسهم.



- قبل مشاركتك في مسلسل «وراء الشمس»، هل توقّعت نجاحه ونجاح دور بدر إلى هذه الدرجة؟

لا يهمّني نجاح العمل أو فشله. ما يهمّني هو أن أبذل قصارى جهدي في الدور الذي أقوم به، وبالتالي هو من سيعبّر عن نفسه في النهاية كونه نجح أم لا. أنا أحاول ألا أصرف طاقة كبيرة في التطلع إلى ما بعد عرض العمل، بل الحرص على بناء الدور وحُسن تنفيذه. والشخصية عندما تصل بمصداقية للمتلقي وللمجتمع وتؤدي الرسالة المطلوبة منها ستعبّر عن نفسها بنفسها.



- في نطاق إعدادك للدور، هل قرأت كتباً في مجال مرض التوحّد، وهل شاهدت أفلاماً لحالات مشابهة لشخصية بدر؟

متسائلاً: شبيهة تماماً بشخصية بدر؟ لا، لم أشاهد. لقد صدرت ردود أفعال من قبل البعض، لاسيما من الوسط الفني، ومن أوساط أخرى قليلة جداً، تنتقد الدور وطريقة أدائه وتقول إنه ليس هكذا يمكن أن تبنى حالة التوحّد، وهي أصوات أحترمها. ولكن أجيبهم بأنهم ليسوا على اطلاع على هذا النوع من المرض لأنهم يعرفون عنه معلومات قليلة، تكاد لا تتجاوز رؤوس الأقلام كالتي كنت أعرفها سابقاً عنه. ولكنني الآن أعرف الكثير بعدما شاهدت وقرأت، وبعد بحثي في حالات المرضى وتصرفاتهم وزياراتي للدور التي تعنى بهم. وقبل أن ينتقدوا الدور ومدى صحة ما قمت به وكونه صائباً أو خطأ عليهم بالبحث وسؤال المراجع العلمية، ثمّ إصدار حكمهم عن علم ومعرفة. وعندها، يمكنهم تقييم الدور عن بصيرة خاصة أنه مرض يختلف تماماً عن «متلازمة داون»، حيث إن البعض خلط بين المرضين عن جهل وقلّة علم. فمرض «متلازمة داون» محدود ومعروف، أما التوحّد فهو مرض مختلف ومتشعب يبدأ من التلف الدماغي الكامل وينتهي بالعبقرية أمثال إديسون وموتزارت اللذين كان لديهما طيف توحّدي. فطريقة التعبير عن مرض التوحّد واسعة وغير محدودة. وهو مرض حديث بدأ البحث فيه منذ منتصف القرن الماضي. وهنا أقول إنه يجب التأني قبل إلقاء الآراء جزافاً. وعليهم معرفة التوحّد وأشكاله. وعلى هذا الأساس، يجب أن يبنوا موقفهم لأن الكثيرين لم يعرفوا من التوحّد إلا اسمه فقط.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

- لكن، هل تعتقد أن معظم الآراء المنتقدة من عالم الفن كان دافعها الغيرة البحتة؟

بغضّ النظر عن الأسباب، أنا أحترم هذه الآراء. وهم في الواقع لا يعرفون حقيقة مرض التوحّد، وقد جاء اعتراضهم عن قلة علم به. أثناء بنائي للدور حاولت أن يكون مشابهاً للبيئة التي نعيش فيها ولمجتمعنا. فوضع التوحّد في دولة اسكندنافية على سبيل المثال وعلاقة المجتمع به مختلفان عمّا هما عليه في منطقتنا العربية. وبالتالي، تأثير المحيط عليه في مجتمعنا مختلف تماماً. لذا، حاولت قدر المستطاع أن يكون ابن البيئة في كل وجوهه.



- بسام كوسا أضاف للدور وزاد عليه اقتراحات من رؤيته. فماذا أضفت إليه، أم أنك تقبلته كما هو؟

يضحك: أُحيل هذا السؤال إلى كل من المؤلف والمنتج والمخرج مجدداً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ماذا قال بسام كوسا عن "ما وراء الشمس"؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ะ».[الــمنتديات العامة ].«ะ :: آلمشآهيرً | Celebrity-
انتقل الى: